الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الأربعاء 01 إبريل-نيسان 2020آخر تحديث : 05:41 مساءً
عراقي يصنع روبوتا لمحاربة فيروس الكورونا .... الطفلة جواهر ماتت في عدن لرفض المشافي قبول حالتها .... العدوان يستهدف مربضا للخيول بصنعاء .... وفيات كورونا تتخطى 36 ألفًا والإصابات 753 ألفً .... دور الأوضاع الحالية في تنقية الهواء .... ترامب يعجب بفرضية وفاة 100 ألف أمريكي جراء كوفيد-19! .... 31 اصابة جديدة تضع خلو الصين من الكورونا تحت عدسة الشك .... شانيل تدخل الحرب ضد الكورونا بطريقتها الخاصة .... موسكو تعلق على تصريحات واشنطن بشأن "أصل كورونا" .... مغردون:قرارمنع دخول القات لعدن غبي ومتخلف ....
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed صحافي/عبدالعزيز الهياجم
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
في شارلي إبيدو .. خسرنا الكثير..!
سيناريو الاستحواذ عبر الاستقواء
الأمن أولاً وأخيرا
إعادة الاعتبار للجميع
من يخدش كبرياء صنعاء..؟!
كم أنت كبير أيها «المؤتمر»
المتاجرة بقضايا الملايين بقلم/ عبدالعزيزالهياجم
يجب أن تكون الدولة أقوى
لم يستوعبوا الدرس..!!
أبالسة الأزمات

بحث

  
لا تُكدّروا فرحة العيد الوطني
بقلم/ صحافي/عبدالعزيز الهياجم
نشر منذ: 5 سنوات و 10 أشهر و 8 أيام
الجمعة 23 مايو 2014 09:15 ص


  1. يوم أمس الخميس صادف الذكرى الرابعة والعشرين لإعلان الوحدة وقيام الجمهورية اليمنية في 22مايو 1990م, وهي المناسبة العظيمة التي بتنا نقف معها على بُعد عام واحد فقط من اليوبيل الفضي ومرور ربع قرن على إنجاز تاريخي راهنت قوى متآمرة على عدم إمكانية استمراره لأكثر من شهور. 
وجاءت ذكرى يوم الوحدة هذا العام بعد فترة وجيزة من اختتام مؤتمر الحوار الوطني الشامل الذي وضع الخطوط العريضة وحتى التفاصيل لما سيكون عليه اليمن في المستقبل إذا ما جرى تنفيذ تلك المخرجات بحسب ما تم الاتفاق عليها من مختلف الأطراف والقوى والفعاليات التي شاركت في المؤتمر. 
كما جاءت هذه الذكرى متزامنة مع معارك بطولية ضد الإرهاب يخوضها رجال الجيش والأمن البواسل وبإسناد من المواطنين الشرفاء المنضوين في إطار ما يُعرف بـ«اللجان الشعبية» وذلك في سبيل طي صفحة عناصر وتنظيمات إرهابية وعصابات إجرامية أوصلت البلد إلى الهاوية بفعل ممارساتها اللا إنسانية التي نشرت الرعب واستبدلت حركة الحياة بحركة الموت وجمّدت مسيرة البناء والتطور وأفرزت المزيد من البطالة والفقر بفعل تطفيش المستثمرين وتطفيش السياح على وجه الخصوص. 
وفي المقابل تزامنت مع هذه الذكرى أشياء سلبية أفضت بشكل أو بآخر إلى تكدير فرحة اليمنيين بهذه المناسبة العظيمة؛ وتمثّل ذلك بأزمة الوقود الخانقة وبخروج التيار الكهربائي عن الخدمة بشكل مستمر ومتصاعد, والأدهى من ذلك أن ظاهرة تفجير أنابيب النفط شهدت خلال اليومين الماضين منعطفاً جديداً وخطيراً؛ فبعد أن كانت تلك الأعمال الدنيئة تقتصر ومنذ العام 2011 على ذكور غير أسوياء في مأرب ونهم خصوصاً ورجال افتقدوا معاني الرجولة الحقيقية؛ جاء دور العنصر النسائي لتسجّل الأنباء القادمة من مأرب تنفيذ أول عملية تفجير لأنبوب النفط من قبل امرأة. 
وأياً تكن مرامي ومقاصد المناكفات بين السياسيين؛ فإنه لم يعد بمقدور أحد تبرئة ساحة الحكومة أو تبرير عجزها عن فعل شيء, وفي هذا السياق كان لافتاً ما خرجت به جلسات استجواب الحكومة تحت قبة مجلس النواب, فجميع القوى سواء في المؤتمر الشعبي العام أم في اللقاء المشترك عبّرت عن استيائها من أداء الحكومة وتواضع جهودها خصوصاً في جانب توفير المشتقات النفطية وردع العمليات التخريبية المستمرة التي تطال أنابيب النفط والتيار الكهربائي. 
وبالتالي لم يعد بمقدور المواطن تقبُّل أي تبريرات أو محاولات لإلقاء اللائمة على طرف أو أطراف سياسية؛ على الحكومة أن تشرع في إجراءات عملية لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من متطلبات المواطن وحفظ ما يمكن حفظه من ماء وجه الحكومة. 
alhayagim@gmail.com‏ 
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
صحافي/احمد غراب
الوجه الآخر للإرهاب
صحافي/احمد غراب
صحفي/فكري قاسم
شعب بلا حُب ...
صحفي/فكري قاسم
كاتب/سامي نعمان
الجيش.. استكمال المهمّة حتى النهاية
كاتب/سامي نعمان
كاتب/عبدالله سلطان
إلى متى تستمر الإدارة الأمريكية في سياستهاالفاشلة؟!
كاتب/عبدالله سلطان
دكتور/د.عمر عبد العزيز
أوروبا التاريخية الإسلامية
دكتور/د.عمر عبد العزيز
دكتور/د.عمر عبد العزيز
المُنقذ من الضلال
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.049 ثانية