الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الإثنين 19 أغسطس-آب 2019آخر تحديث : 09:43 صباحاً
اغتيال جندي واصابة اخر في عدن .... موقع أمريكي: اللقاءات الإسرائيلية الإماراتية تصعد التوتر بالخليج .... تسمية ممثلي العسكري السوداني والحرية والتغيير في المجلس السيادي .... تقرير: الهند قد تعلن ملايين المسلمين مهاجرين أجانب وتحتجزهم في مخيمات .... تحالف المعارضة السوداني يحدد أعضاءه الخمسة في مجلس السيادة .... إيران تعلق على إنشاء منطقة آمنة في سوريا وتصفه بالاستفزازي .... حكومة جبل طارق ترفض طلبا أمريكيا بمصادرة الناقلة الإيرانية .... داخلية حكومة هادي تعلن تعليق أعمالها في عدن .... مركز أمريكي: السعودية تخسر 200 مليون دولار يومياً في اليمن .... تعيين ابراهيم الديلمي سفيرا لليمن لدى ايران ....
كاتب/عباس غالب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed كاتب/عباس غالب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
كاتب/عباس غالب
في تجليات مشهد المأساة
معاناة تلدُ أخرى
ألم يحن الوقت بعد ..؟!
لعلّ وعسى..!
مسؤولية الداخل.. وتدخُّل الخارج
سيذكرني العالم يوماً ما .. !
استغاثة..!!
مصر تستعيد دورها
أوقفوا هذه الحرب..!
مسؤولية ما بعد جريمة صنعاء الإرهابية

بحث

  
مواقف محسوبة لأبناء حضرموت
بقلم/ كاتب/عباس غالب
نشر منذ: 5 سنوات
الإثنين 18 أغسطس-آب 2014 09:43 ص


 بارتياح كبير، قُوبل بيان علماء محافظة حضرموت المندّد بالجريمة الارهابية البشعة ضد ثلّة من أبناء القوات المسلّحة وهم عائدون إلى أسرهم بملابسهم المدنية عقب إجازة عيد الفطر المبارك.. ولعل مبعث الارتياح من بيان الاستنكار والتنديد، لا ينبـع – فقـط– مـن تبيان الموقف ضد هذه الأعمال الإجرامية التي ترتكبها عناصر الشر والإرهاب والتي تتنافى مع أخلاق اليمنيين والقيم الإسلامية.. وإنما لأن بيان التنديد الصادر عن علماء حضرموت يؤكد على بعض الحقائق، لعـل أبـرزها: 
أولاً: إنه لا يجوز على بعض وسائل الإعلام المحلية إلصاق هـذه الجـريمة الإرهابية بأبناء حضرموت المعروفين بسلميتهم ومدنيتهم، فضلاً عن رفضهم لكل أشكال التعصّب والغـلو والتطرّف.. واستنكارهم لتلك الجريمة الشنعاء التي تركت حزناً كبيراً في نفوس أبناء حضرموت خاصة واليمنيين بصورة عامة. 
ثـانيـاً: إن بيـان علماء حضرموت قد شدّد على جزئيتين، كـل منهما على جانب كبير من الأهمية.. ففي الوقـت الـذي استنكر فيه الأداء الإعلامي تجاه هذه الجريمة النكراء، كذلك فإن البيان لا يخلو من ملاحظة جوهرية تؤكد في مضمونها رفض تلك الأصوات التي تُطالب من داخل المحافظة بقيام (ميليشيا) لمناصرة أبناء القوات المسلّحة والأمن في ملاحقة ومجابهة تلك العناصر الإرهابية الخارجة عن النظام والقانون.. والمطالبة عوضاً عن ذلك بتخصيص نسبة لأبناء المحافظة وتمكينهم من الانخراط في سلك هذه المؤسسة الدفاعية والأمنية باعتبار أن ذلك هو المدخل الحقيقي لتعزيز الاستقرار والأمن لمجابهة هذه الآفة الكارثية على الوطن بأكمله وبصورة علمية تتجنّب مكامن القصور والسلبية والعشوائية. 
في تصوّري المتواضع إن مثل هذه المواقف الصادقة لنخبة العلماء هي تعبير أمين عن التزام مكونات أبناء محافظة حضرموت في دعم هذه المؤسسة الوطنية لتحمل مهامها لاجتثاث هذه الظاهرة باعتبار أن المؤسسة العسكرية هي الضامن لترسيخ الأمن والاستقرار وفرض النظام والقانون.. وتحمّـل المسؤولية في الذود عن حياض ومكتسبات الوطن، خاصة وهو يتطلّع إلى إقامة النظام الاتحادي التعددي وفقاً لمعايير الحداثة.. وأعتقد – كذلك - أن مثل هذه المواقف الجلية والواضحة المحسوبة لأبناء هـذه المحافظة الوحدوية سوف تدعم – دون شك – مهمـة المؤسسة الدفاعية والأمنية لمواصلة حربها ضد العناصر الإرهابية التخريبية التي – يبدو – أنها معركة متواصلة وقاب قوسين أو أدنى من اجتثاث بقايا هذه العناصر الإرهابية من حضرموت بعد أن اقتلعت شوكتها من أبين وشبوة والبيضاء.. والأيام بيننا. 

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أستاذ/ عبد الباري عطوان
لماذا نحتفِل بالذّكرى 13 لانتصار حرب تموز ونعتقد أنّها “فاتحة شهيّة” لانتصاراتٍ قادمة؟
أستاذ/ عبد الباري عطوان
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
أستاذ/ عبد الباري عطوان
هل سيُنفّذ ترامب تهديداته ويأمُر أساطيله باحتجاز الناقلة الإيرانيّة بعد الإفراج عنها؟
أستاذ/ عبد الباري عطوان
مقالات
صحافي/احمد غراب
الآلة العجيبة ا
صحافي/احمد غراب
استاذ/عباس الديلمي
لا تقولوا نصف الحقيقة
استاذ/عباس الديلمي
كاتب/فتحي أبو النصر
وضع حد للهشاشة
كاتب/فتحي أبو النصر
كاتب/محمد عبده سفيان
يجب كشف الحقائق عن جميع الأعمال الإرهابية
كاتب/محمد عبده سفيان
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الخيار الأفضل..!!
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/فتحي أبو النصر
الثعبان متعدد الرؤوس بقلم/
كاتب/فتحي أبو النصر
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2019 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.044 ثانية