الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الخميس 21 نوفمبر-تشرين الثاني 2019آخر تحديث : 09:23 صباحاً
جنوب غرب الامانة تقضي بأعدام قاتل بناته الثلاث .... القبض على أخطر خمس عصابات سرقة السيارات والدراجات بصنعاء .... ارهاب عدن يشتكى التحالف لمجلس الامن .... خارجية الاحتلال تعزي الإمارات بوفاة سلطان بن زايد .... شرطة حزيز تضبط قاتل هايل السامعي .... اشتباكات مسلحة عنيفة وسقوط جرحى بعدن .... في عدن البناء فوق محطات الكهرباء مسموح .... اجانب يظهرون في ابين ويختفون بلمحة بصر .... اكاديمي جنوبي ديون اليمن 18 بليون دولار .... جمعية عالمية: سقطرى موقع مهم للطيور والتنوع البيولوجي ....
صحافي/احمد غراب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed صحافي/احمد غراب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
صحافي/احمد غراب
اللهم إني اشهدك
والشعب أين محله .. ؟!
حرام!.. ده مال أموات
من وراء أزمة الغاز ؟!
والعطش يهددنا ايضا
لمن اليمن ؟!
ابتسم أنت في اليمن
المرحلة التراجعية
متى نعيش ليعيش اليمن؟
البرد المضحك والمبكي

بحث

  
الفتنة أشد من الجرعة
بقلم/ صحافي/احمد غراب
نشر منذ: 5 سنوات و شهرين و 23 يوماً
الخميس 28 أغسطس-آب 2014 11:40 ص


 - الفتنة جرعة دموية مرارتها وبؤسها أشد مئات المرات من أي جرعة اقتصادية ، ذلك أنها تدمر كل شيء من الأساس.أحمد غراب - 
الفتنة جرعة دموية مرارتها وبؤسها أشد مئات المرات من أي جرعة اقتصادية ، ذلك أنها تدمر كل شيء من الأساس.
إذا كانت الجرعة الاقتصادية نص البلاء فإن الفتنة البلاء بكله.
كيف يمكن أن نتحدث عن مخرجات الحوار ونحن نشهر أسلحة الدمار؟!
أيها اليمنيون إن حب اليمن وحب الشعب ليس كلاما يقال أو شعارات ترفع إنها واقع وسلوك.
من كان يحب اليمن منكم فليحافظ على اليمن آمنا مطمئنا وليدعوا إلى مصالح الشعب بالحكمة والموعظة الحسنة بعيدا عن الخراب.
من كان يحب الشعب منكم فلا يدفعن به إلى الفتنة فالفتنة أشد من القتل وأشد من الجرعة؟
لقد اثبت التاريخ أن النصر والغلبة لا يكون أبدا بالعنف وأن الحصول على الحقوق لا يكون بإشعال فتيل الصراعات والنزاعات المسلحة والقاصي يعلم قبل الداني أن حقوق الشعب تضيع في الصراعات.
من كان مغامرا فليغامر بنفسه وبحزبه وبجماعته ولا تغامروا باليمن فاليمن اكبر من أن يكون حزبا أو جماعة أو فئة أو أو.
من كان يؤمن بالله وباليوم الآخر فليقل كلمة حق لإنقاذ هذا البلد أو ليصمت.
ومن كان يؤمن بالله وباليوم الآخر فليجنب هذا الشعب المصائب والفتن وليجنب ملايين الناس النزوح والجوع والخوف والتشرد.
إن القوة الحقيقية ليست بوسائل العنف وآلة القوة إنما القوة بتغليب الإيمان اليمان والحكمة اليمانية 
بعيدا عن منطق فتنة وإلا جرعة ؟ 
إن الوضع الذي يمر به اليمن استثنائي والجميع يتفق على ضرورة مكافحة الفساد وإيجاد حكومة كفاءات وطنية 
فكيف نريد أن يقف اليمن على قدميه ونحن ندفع به نحو السقوط المدوي في اشد لحظاته الحرجة.
إن الغاية أيا كان نبلها لا يمكن أن تبرر الوسيلة فالفكر إرادة والإرادة الحسنة توجد الوسيلة والفرصة ..
والتاريخ أثبت أن العنف هو أسوأ أصناف الديكتاتورية ذلك انه يزج الناس باتجاه واقع من الدمار الشامل.. 
لماذا نتغاضى عن المأزق الحرج والنفق المظلم الذي يمر به البلد ونكتفي بترديد نظريات المؤامرة والتقسيم والتمزق وكأننا لا شعوريا ندفع البلد في هذا الاتجاه !!
حتى في أسوأ السيناريوهات سيقول قائل بدلا من أن يتحول اليمن إلى عشرين قطعة وقطعة فإن الأقاليم في دولة اتحادية أرحم بكثير ولو من باب نص البلاء ولا كله.
يفترض أن نتوقف عن الخيارات المميتة والمجادلات العقيمة ونتجه معاً إلى الأخذ بيد بلادنا للنهوض بدلاً من تشكيل جبهات لتمزيق البلد كل ممزق ونحن نظن أننا نحافظ عليه.
الحب والعمل عمود اليمن الجديد، عملنا الوطني الحقيقي، كل شيء نراه صعباً؛ لأننا لم نمض فيه، لدى اليمن مؤهلات للنهوض لم تكن تملكها اليابان ولا سنغافورة قبل أن تنهض، صنعوا شيئاً من لاشيء، ونحن نصنع لاشيء من أشياء.
اذكروا الله وعطروا قلوبكم بالصلاة على النبي.
اللهم ارحم أبي واسكنه فسيح جناتك وجميع أموات المسلمين.
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
كاتب/ منصور الانسي
الاتصالات اليمنية تكسب الرهان
كاتب/ منصور الانسي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
كاتب/ محمدالعميسي
أمريكا تسعى لانشاء قاعدة عسكرية بحضرموت
كاتب/ محمدالعميسي
مقالات
كاتبة/نادية عبدالعزيز السقاف
الخيار القادم
كاتبة/نادية عبدالعزيز السقاف
دكتور/د.عمر عبد العزيز
هائمٌ بالوصايا .. قائمُ في المعاني «1-2»
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الاستاذ/حسن أحمد اللوزي -
من أجل الأمن والسلام أولاً
الاستاذ/حسن أحمد اللوزي -
كاتب مصطفى راجح/مصطفى راجح
الحوثي ودوامة السلاح والعنف..!!
كاتب مصطفى راجح/مصطفى راجح
كاتب/حسن الوريث
يا عقلاء اليمن الوطن أمانة في اعناقكم
كاتب/حسن الوريث
صحافي/علي ناجي الرعوي
االيمنيون يصرون على تدمير وطنهم!
صحافي/علي ناجي الرعوي
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2019 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.044 ثانية