الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الأربعاء 19 يونيو-حزيران 2019آخر تحديث : 09:58 صباحاً
طيار يمني يقصف مواقع في قلب اسرائيل .... السعودية تُجند الأطفال للحرب في اليمن .... الأميركيون يفارقون الإنكار: أنصار الله أسقطوا طائراتنا .... اليابان تعبر عن قلقها من إرسال واشنطن 1000 عسكري إضافي من جنودها للشرق الأوسط .... روسيا تعترض قاذفات استراتيجية أمريكية لدى اقترابها من حدودها .... محاكمة البشير الأسبوع المقبل .... السعودية: ارتفاع أسعار 55 سلعة غذائية .... بيلوسي: الكونغرس سيقاتل لوقف الدعم عن السعودية .... فيديو أمريكا حول هجمات "بحر عمان" يثير الجدل .... غازيتا رو: هل اكتمل الاستعداد لضرب إيران ....
صحافي/احمد غراب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed صحافي/احمد غراب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
صحافي/احمد غراب
اللهم إني اشهدك
والشعب أين محله .. ؟!
حرام!.. ده مال أموات
من وراء أزمة الغاز ؟!
والعطش يهددنا ايضا
لمن اليمن ؟!
ابتسم أنت في اليمن
المرحلة التراجعية
متى نعيش ليعيش اليمن؟
البرد المضحك والمبكي

بحث

  
للتذكير .. باقي عيد
بقلم/ صحافي/احمد غراب
نشر منذ: 4 سنوات و 9 أشهر و 16 يوماً
الإثنين 01 سبتمبر-أيلول 2014 08:50 ص


 نسينا أن باقي فيه عيد اسمه العيد الكبير ، ونسينا شيئاً كنا نتكلم عليه زمان اسمه خروف العيد وأصبح لسان حال الخروف " ضحوا ببلادكم لاتضحوا بي ". 
ليس فقط بسبب أحمد غراب - 
نسينا أن باقي فيه عيد اسمه العيد الكبير ، ونسينا شيئاً كنا نتكلم عليه زمان اسمه خروف العيد وأصبح لسان حال الخروف " ضحوا ببلادكم لاتضحوا بي ". 
ليس فقط بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها المواطن ولكن بسبب الصراعات التي تخنق الناس وتجعلهم في حالة غير الحالة يالله المواطن هذه الأيام يوفر النصف دجاج وكثر الله خيره. 
حصريا لكل مواطن: هريش مع مرق مع كيلو لحمة غنمي مجانا.لماذا لا يكون هناك يوم وطني لـ"اللحمة"، يستعيد المواطنون فيه ذكرياتهم مع الغنمي والبقري والحنيذ والمندي والمظبي والكبسة...؟! 
المواطنون لم يعودوا يتذكرون حاجة اسمها "اللحمة"، ولو سوينا استبيانا ووزعناه على الشعب: "ما هي اللحمة؟"، لطلب نصف المبحوثين اختيارات: "اللحمة هي: ربع دجاج، مرقة، سحاوق مع زبادي...". 
والنصف الآخر من المواطنين الذين سيجري عليهم الاستبيان سيطلبون الاستعانة بمسؤول. 
يوم وطني تجد فيه الناس كلهم شابعين يتصافحون في صباح من المرق الشهي وكل واحد يسلم على الثاني ويقول له: "لحمة مباركة"، فيرد عليه: "أدامها الله علينا وعليكم، وجنبنا وإياكم شر الكوليسترول". 
يوم يتناول فيه المواطنون اللحمة اللذيذة التي طالما كانت حصرية على الكروش المتلتلة للمسؤولين، فنجد المواطن وهو يقول لأخيه المواطن: "شبر في اللحمة ولا ذراع في الكروش"، فيرد عليه: "إن رخصت اللحمة رخصت الكروش". 
في هذا اليوم العظيم سنملأ بطوننا بالطيبات، ولن نشاهد القطط السمان ونتساءل: أين اللحم؟ ولن يقول لنا المسؤولون: إذا فاتكم اللحم فاشربوا من المرقة"، ولن يقول لنا الدكاترة: "اللحمة مضرة بالصحة"، ولن يقول لنا المتهبشون: "خلونا نموت باللحمة وانتم عيشوا بالفول". 
نسينا كبسة اللحمة، وأصبح لدينا كبسات من نوع آخر. 
اليوم على شان المواطن يدخل المطعم ويطلب لحمة لازم يقوي قلبه، ولهذا تجد المواطن منا يدخل المطعم وينادي الجرسون ويقوله: "لح.. لح.. لح.. لح.. لححح..."، فيهتف فيه الجرسون غاضبا: "أنت مسؤول والا مواطن؟!". 
فيرد عليه: "مواطن يمني شريف". 
فيهتف فيه غاضبا: "اللحمة تشتي قلب"! 
يخرج المواطن من المطعم وهو يشعر بالإهانة، فهو عاجز عن طلب صحن لحمة، بل إنه غير قادر على نطق كلمة "لحمة"، ولهذا تجده فوق الباص يردد بينه وبين نفسه: "لحمة.. لحمة.. لحمة...".
ثم يقوي قلبه ويدخل المطعم وينادي الجرسون بصوت عال: "أشتي لحمة!".
فيهتف الجرسون: "أيش قلت؟ ما سمعتش!".
اذكروا الله وعطروا قلوبكم بالصلاة على النبي 
اللهم ارحم أبي واسكنه فسيح جناتك وجميع أموات المسلمين
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
كاتب/عباس غالب
في المشهد العبثي الراهن.. !
كاتب/عباس غالب
استاذ/عباس الديلمي
باختصار.. اصدقونا القول
استاذ/عباس الديلمي
كاتب/فتحي أبو النصر
كيف نشفى من العنف ..؟!
كاتب/فتحي أبو النصر
دكتور/د.عمر عبد العزيز
صراع الشقيقين
دكتور/د.عمر عبد العزيز
صحافي/علي ناجي الرعوي
لماذا سكت الرئيس ومجلس الأمن كل هذا الوقت؟!
صحافي/علي ناجي الرعوي
صحافي/احمد غراب
أين الحكمة اليمانية ؟!
صحافي/احمد غراب
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2019 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.056 ثانية