الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الخميس 21 نوفمبر-تشرين الثاني 2019آخر تحديث : 09:23 صباحاً
جنوب غرب الامانة تقضي بأعدام قاتل بناته الثلاث .... القبض على أخطر خمس عصابات سرقة السيارات والدراجات بصنعاء .... ارهاب عدن يشتكى التحالف لمجلس الامن .... خارجية الاحتلال تعزي الإمارات بوفاة سلطان بن زايد .... شرطة حزيز تضبط قاتل هايل السامعي .... اشتباكات مسلحة عنيفة وسقوط جرحى بعدن .... في عدن البناء فوق محطات الكهرباء مسموح .... اجانب يظهرون في ابين ويختفون بلمحة بصر .... اكاديمي جنوبي ديون اليمن 18 بليون دولار .... جمعية عالمية: سقطرى موقع مهم للطيور والتنوع البيولوجي ....
صحافي/احمد غراب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed صحافي/احمد غراب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
صحافي/احمد غراب
اللهم إني اشهدك
والشعب أين محله .. ؟!
حرام!.. ده مال أموات
من وراء أزمة الغاز ؟!
والعطش يهددنا ايضا
لمن اليمن ؟!
ابتسم أنت في اليمن
المرحلة التراجعية
متى نعيش ليعيش اليمن؟
البرد المضحك والمبكي

بحث

  
الجمهور اليمني البطل
بقلم/ صحافي/احمد غراب
نشر منذ: 5 سنوات و 5 أيام
السبت 15 نوفمبر-تشرين الثاني 2014 08:23 ص



لو كانت المباريات تقاس بالجماهير لكان المنتخب اليمني بطل كأس العالم.
الجمهور اليمني هو البطل من رقم واحد إلى رقم أحد عشرة في كل المباريات.
اللاعبون يلعبون بالروح المعنوية التي يولدها فيهم هذا الجمهور أكثر من الإمكانيات والأداء والتجهيزات ( المقياس الفعلي للـفوز والخسارة )
يفترض أن تكون فيه جائزة أفضل جمهور واعتقد أن الجمهور اليمني سيفوز بها خليجيا .
نحن أمام جمهور يمني متجدد وشغوف بكل فوز وانتصار ليس في كرة القدم فحسب بل وفي شتى المجالات. 
رغم خيبات الخسارة المتوالية إلا أن الأمل لديه يتجدد في كل مباراة.
الحماس الذي يبديه الجمهور اليمني مع كل فوز أو تعادل يؤكد أن الرياضة تستطيع أن تفعل في اليمن ما لم تنجح في فعله السياسة.
في الرياضة يتوحد الجمهور وينصهر في حالة وطنية تتشكل عبر وجدان جماعي وإحساس مشترك بالوطن وأهمية انتصاره.
بالرياضة والثقافة والعلم سوف نكسر العود اليابس للسياسة والحزبية والمناطقية والمذهبية ونخلق حالة من الوطنية تمثل الجميع.
افتحوا الأندية للشباب لاستيعاب طاقاتهم بدلا من أن يبددوها في الطريق الخطأ ، ارتقوا بالمستوى المادي لـ اللاعبين ، اهتموا بالكوادر وادعموا المبدعين.
ثلاثة أرباع سكان اليمن من فئة الشباب وهؤلاء يفتقدون لمشاريع البنية الرياضية اللازمة لاحتضانهم من ملاعب وأندية ومنشآت رياضية وأنشطة ، نسبة كبيرة من هؤلاء الشباب موجودون في الأرياف, حيث النشاطات الرياضية تبدو مغيبة تماما ورغم وجود أندية في المدن إلا أنها تظل محدودة حتى حصص التربية البدنية انقرضت من المنهج الدراسي ومن المدارس و لم يعد لها وجود في الواقع ، ومن العجيب أنك لاتجد ناديا رياضيا إلا وأسوق القات تحاط به من كل ناحية ومع ذلك ورغم ذلك كله ما يزال هناك زخم كبير بالكثير من الموهوبين والمبدعين.
من أجل فوز دائم وانتصار متجدد نحتاج إلى بناء رياضي من الأساس لترويض كل السلبيات التي يعاني منها مجتمعنا بتنمية المهارات ودعم المبدعين وغرس الروح الرياضية والمرونة واللياقة والعقل السليم في الجسم السليم والتخلص من البيروقراطية والإهمال واللامبالاة وسوء الإدارة وانعدام التخصص.
اذكروا الله وعطروا قلوبكم بالصلاة على النبي. 
اللهم ارحم أبي واسكنه فسيح جناتك وجميع أموات المسلمين.
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
كاتب/ منصور الانسي
الاتصالات اليمنية تكسب الرهان
كاتب/ منصور الانسي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
كاتب/ محمدالعميسي
أمريكا تسعى لانشاء قاعدة عسكرية بحضرموت
كاتب/ محمدالعميسي
مقالات
دكتور/د.عادل الشجاع
رسالة إلى رئيس الحكومة
دكتور/د.عادل الشجاع
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الخيبات المتبادلة
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/يونس هزاع حسان
رافعة حاجبها وما أحد عاجبها
كاتب/يونس هزاع حسان
كاتب/فتحي أبو النصر
افتحوا النافذة
كاتب/فتحي أبو النصر
دكتور/د.عمر عبد العزيز
المتواليات الجهنّمية للتاريخ الأسود
دكتور/د.عمر عبد العزيز
صحفي/فكري قاسم
إخوة الشامبانزي
صحفي/فكري قاسم
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2019 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.043 ثانية