الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الإثنين 19 أغسطس-آب 2019آخر تحديث : 09:43 صباحاً
اغتيال جندي واصابة اخر في عدن .... موقع أمريكي: اللقاءات الإسرائيلية الإماراتية تصعد التوتر بالخليج .... تسمية ممثلي العسكري السوداني والحرية والتغيير في المجلس السيادي .... تقرير: الهند قد تعلن ملايين المسلمين مهاجرين أجانب وتحتجزهم في مخيمات .... تحالف المعارضة السوداني يحدد أعضاءه الخمسة في مجلس السيادة .... إيران تعلق على إنشاء منطقة آمنة في سوريا وتصفه بالاستفزازي .... حكومة جبل طارق ترفض طلبا أمريكيا بمصادرة الناقلة الإيرانية .... داخلية حكومة هادي تعلن تعليق أعمالها في عدن .... مركز أمريكي: السعودية تخسر 200 مليون دولار يومياً في اليمن .... تعيين ابراهيم الديلمي سفيرا لليمن لدى ايران ....
كاتب/عبدالله سلطان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed كاتب/عبدالله سلطان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
كاتب/عبدالله سلطان
لك الله يا «غزة»..!!
الخزي للعالم.. والنصر للمقاومة
المؤامرة أخبث
الحرب حتى النصر
الطاقة والطاقة الشمسية ومصادر أخرى
الشعب يريد أن يعيش
استثمارات من أجل الوطن
االطريق إلى إعادة بناء الهيئة الدولية!!
الاختلال في الهيئة الدولية!!
إلى متى تستمر الإدارة الأمريكية في سياستهاالفاشلة؟!

بحث

  
نعم الله على اليمن.. بدون استثمار!!!
بقلم/ كاتب/عبدالله سلطان
نشر منذ: 5 سنوات و 8 أشهر و 6 أيام
الأربعاء 11 ديسمبر-كانون الأول 2013 10:47 ص


حبا الله اليمن بنعم كثيرة، متعددة، متنوعة.. نعم حتى الآن لم يتم استثمارها، ومازالت على حالها. لأن النظام القادر على استثمارها لم يأت بعد، ولم تتوافر الظروف الملائمة للاستثمار للحكومات المتعاقبة، التي لم تستطع أن تحقق شروط، ومقومات، ومغريات الاستثمار خلال الفترة المنصرمة من عمر الثورة اليمنية.. مما جعل اليمن بيئة طاردة للاستثمارات الشقيقة، والصديقة، وانحصار الاستثمارات المحلية في الاستثمارات الاستهلاكية البسيطة.. نتيجة لعدم اطمئنان الرأسمال المحلي إلى الأحوال الأمنية، والاستقرار، والبنية التحتية، وسوء الإدارة وفسادها، والابتزازات التي كانت تقوم بها قوى متنفذة وظيفياً، وأخرى اجتماعياً، وأمنياً، وعسكرياً، و.... إلخ.. انه واقع طارد للاستثمارات المحلية، والشقيقة، والصديقة.. ومازال الواقع هذا قائماً.. إن لم يزدد سوءاً بل لقد زاد سوءاً وظلامية، وتنفيراً!!! 
اليمن ليست فقيرة.. إنها تملك بيئة طبيعية تختزن العديد من النعم المتنوعة.. فهي غنية بالمعادن الفلزية واللافلزية يؤكدها التنوع في التركيب الجيولوجي، اليمن تمتلك تنوعاً بالتضاريس، وبالتالي تنوع بالمناخ الذي يؤدي إلى التنوع الزراعي، والتنوع الحيواني.. إذن هناك تنوع معدني، يؤدي إلى التنوع الزراعي، والتنوع الحيواني.. إذن هناك تنوع معدني، وتنوع نباتي، وزراعي، وحيواني.. إضافة إلى الثروة البحرية على طول ساحل يمتد لأكثر من 2000 كيلو متر على البحر الأحمر، والبحر العربي، والمحيط الهندي، عندنا في اليمن تنوع الصخر بما فيه المرمر.. كل هذه النعم يأتي إلى جانبها وجود العديد من المواقع الساحلية التي تصلح لإقامة موانئ متعددة على البحر الأحمر وخليج عدن، وساحل حضرموت، والمهرة، ومن المهم جداً أن نشير إلى الموقع الجغرافي على الطريق البحري الدولي بين الشرق، وبين الغرب أي بين عالم المحيط الأطلسي، والبحر المتوسط، وعالم البحر العربي والمحيط الهندي، وهو يتحكم في هذا الطريق من خلال الجزر الموجودة في البحر الأحمر، والبحر العربي مثل جزيرة كمران، وأرخبيل حنيش في البحر الأحمر، وجزيرة سقطرة وملحقاتها، إضافة إلى جزر كوريا موريا في البحر العربي والهندي، ناهيك عن مضيق باب المندب الممر بين البحر الأحمر، والمحيط الهندي، من أهمية الموقع أنه قريب من سوق كبيرة في شرق أفريقيا، ، وجنوب شرق آسيا، وأستراليا، وما تتميز به هذه السوق من كثافة سكانية عالية.. علماً أن اليمن تتوافر فيها العديد من المناطق الداخلية والساحلية الصالحة للاستثمارات السياحية منها الأثري التاريخي، ومنها الطبيعي، ومنها في الجزر البحرية. 
هذه النعم كلها بإمكانها من فضل الله أن تحقق للشعب اليمني اقتصاداً قوياً يلمسه المواطن مباشرة في مستوى الحياة المعيشي والخدمي المرتفع، وإنهاء البطالة، وتحرير الناس من الفقر.. لكن المأساة أن هذه النعم حتى الآن لم تجد من يستثمرها بسبب عجز الحكومات المتعاقبة، وغياب الأمن، والاستقرار وسوء الإدارة، وفسادها، وإهمالها لإقامة البنى التحتية اللازمة للاستثمار، وغياب القانون، وسيادته.. والخلاصة أننا بحاجة إلى دولة وحكومة نزيهة تتمتع بكفاءة إدارية وتحترم القانون نظرياً وتطبيقياً تقدر القدرات والخبرات والشرفاء. 





تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أستاذ/ عبد الباري عطوان
لماذا نحتفِل بالذّكرى 13 لانتصار حرب تموز ونعتقد أنّها “فاتحة شهيّة” لانتصاراتٍ قادمة؟
أستاذ/ عبد الباري عطوان
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
أستاذ/ عبد الباري عطوان
هل سيُنفّذ ترامب تهديداته ويأمُر أساطيله باحتجاز الناقلة الإيرانيّة بعد الإفراج عنها؟
أستاذ/ عبد الباري عطوان
مقالات
صحافي/علي ناجي الرعوي
اليمن.. الصراع بين الإرهاب والاستقرار!!
صحافي/علي ناجي الرعوي
كاتب/عباس غالب
حرب الدساتير ..!
كاتب/عباس غالب
كاتب/عبدالله سلطان
زلل العلماء.. يقتل الأمة!!
كاتب/عبدالله سلطان
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الحساب العسير للتاريخ
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/عباس غالب
دروس مانديلا
كاتب/عباس غالب
كاتب/حسن العديني
ما وراء القاعدة
كاتب/حسن العديني
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2019 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.044 ثانية