الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : السبت 22 فبراير-شباط 2020آخر تحديث : 09:02 صباحاً
طقم عسكري يتسبب بمأساة خلال مشاركته في حفل زفاف بلحج .... قبائل المهرة تمهل قوات الاحتلال السعودي لاخلاء منفذ نشطون .... الحريزي: هادي وحكومتة متواطئين مع قوات الاحتلال السعودي .... يمني في الاردن يبتكر طريقة لجذب الزبائن الى مقهاه .... الحرب على اليمن في مرحلتها الأخيرة بعد تراجع مخزون الذخيرة واستمرار الحظر .... عمليات نصب تستهدف الاسر بعدن .... منصور اعلامي الانتقالي سقط من الكشف .... اصابةمواطن بلحج وقوة تحاصر منزل قاتل طبيب بشبوة .... سقوط جرحى في المهرة في التصدي لتحرك سعودي .... اصابة شخصين في اشتباكات بشبوة على خلفية مقتل دكنور ....
دكتور/د.عمر عبد العزيز
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed دكتور/د.عمر عبد العزيز
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
دكتور/د.عمر عبد العزيز
أسئلة متروكة للقارئ
ماهي الحوثية وكيف بدأت؟
ليتنا نتعلَّم منهم
ثُلاثيات متقابلة
الزمن السرمدي الأمريكي!!
سيناريو الجحيم النّووي
قرن الشيطان
سحرُ الأنثى
ميتافيزيقا من طراز ديمقراطي..!!
المعنى ومعنى المعنى

بحث

  
أوروبا التاريخية الإسلامية
بقلم/ دكتور/د.عمر عبد العزيز
نشر منذ: 5 سنوات و 9 أشهر
الجمعة 23 مايو 2014 09:14 ص


من الاستعادة التأصيلية المعرفية إلى التأليف المُحايث للحضارة الإسلامية في شواهدها التاريخية المفعمة بالجمالي والدلالي؛ ذلك هو الإصدار التالي، استتباعاً لسلسلة «إصدارات الشارقة» بوصفها عاصمة الثقافة الإسلامية بعنوان «شواهد إسلامية على الحضارة الأوروبية.. الإرث الجمالي العربي الإسلامي». 
 ذلك العنوان الذي يُكثِّف الفكرة، ويُجلي الأبعاد منذ أول قراءة، فالحضارة الإسلامية في مشهدها الأوروبي التاريخي تمتد في كامل حوض البحر الأبيض المتوسط، وفي القلب من المعادلة الجغرافية الإسلامية تركيا، والبلقان، وبلدان “اورآسيا” الإسلامية بعامة، وصولاً إلى شواهد العثمانيين الماثلة في بلغاريا ورومانيا ودول البلقان الممتدّة في قلب أوروبا. 
أمَّا على المستويات الإسبانية والإيطالية والمالطية، فالشواهد ترقى إلى حالات مُتقدّمة من الحضور المشهدي البصري والدلالي العلمي والفكري، فإسبانيا اليوم هي أندلس الأمس، وجزيرة صقلية الإيطالية مازالت تحتفظ بشفرات الثقافة العربية، أما مالطا فهي ناطقة بـ«العربية» كاتبة باللاتينية، وعلى خط مُتَّصل تنبري الأسماء الأعلام في الثقافة الأوروبية التاريخية، ممن اغترفوا من صفاء الفكر الكبير للحضارة العربية الإسلامية، ومنهم على سبيل المثال لا الحصر المصلح البروتستانتي الألماني مارتن لوثر الأول ذو النزعة الرُّشدية، وجوردانو برونو الإيطالي النابع من أساس المدرسة الصوفية الأندلسية، وتوما الإكويني الإصلاحي الكنسي الرائي لمعطيات الإسهامات الكبيرة للعرب المسلمين في ثقافة الجدل الكلامي المفتوح على التأويل. 
سنقف مع المؤلّفة على بانوراما شاملة تختزل تلك الأبعاد في صفحات محدودة كماً وعامرة نوعاً، ذلك أنها تستقرئ حركة الترجمة التاريخية للثقافات اليونانية والهندية والفارسية، وكيف مثَّلت تجسيراً إسلامياً لعلاقة أوروبا بالفكر والفلسفة والفن، كما تقف على الشواهد العمرانية الإسلامية ذات الأثر الكبير في نظيرتها من العمران الأوروبي والكنسي منه على وجه الخصوص، ونقف أيضاً على التمهيد المعرفي الكبير الذي ترافق مع ابن الهيثم وجابر بن حيان، وغيرهما من روافع العلوم ممن كانوا بمثابة درب العبور الكبير لجاليليو الفلكي، ونيوتن الفيزيائي، وغيرهم من علماء أوروبا. 
وبطبيعة الحال كانت الأندلس وحاضرتها الاستثناء قرطبة مركز الثقل الأكبر في معادلة الإرث الجمالي والدلالي للحضارة العربية الإسلامية الأندلسية. 
بهذه المطبوعة يتواصل إنجاز مصفوفة الاستعادات الوامضة، والتأصيلات المعرفية الشاملة للحضارة الإسلامية، اتساقاً مع رسالة الشارقة، عاصمة الثقافة الإسلامية للعام الجاري 2014م.
Omaraziz105@gmail.com 
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
كاتب/عبدالله سلطان
إلى متى تستمر الإدارة الأمريكية في سياستهاالفاشلة؟!
كاتب/عبدالله سلطان
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
لا تُكدّروا فرحة العيد الوطني
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
صحافي/احمد غراب
الوجه الآخر للإرهاب
صحافي/احمد غراب
دكتور/د.عمر عبد العزيز
المُنقذ من الضلال
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتبة/نادية عبدالعزيز السقاف
وحدة المصير.. لا الماضي
كاتبة/نادية عبدالعزيز السقاف
كاتب/جمال حسن
المشهد الصريح لعنف «القاعدة»
كاتب/جمال حسن
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.045 ثانية