الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الجمعة 14 أغسطس-آب 2020آخر تحديث : 07:34 مساءً
ارتفاع ضحايا الأمطار والسيول في اليمن إلى 172 قتيلا .... 15 مليار دولارخسائر انفجار مرفأ بيروت .... اب يذبح ابنه ذو السبعة أشهر في الازارق بالضالع .... مصرع واصابة 14شخصا في حادث مروري باب .... مسؤل بعدن يؤجر حديقة15 عاما ويغادر الى القاهرة .... وفاة طفلين غرقا بلحج .... العثور على جثامين 4غرقوا في يافع .... ضبط سفاح انماء في الضالع .... رجل يقتل ولده في البيضاء .... 256وفاة واصابةوتهدم262منشأْة في المحافظات خلال موسم الامطار ....
كاتب/فتحي أبو النصر
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed كاتب/فتحي أبو النصر
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
كاتب/فتحي أبو النصر
شعب عالق بين الحروب
قضية القضايا..!!
مبادرة الاشتراكي بين أطراف التأزيم والاستنفار
سنظل نتطلّع إلى اليمن الذي حلمنا به
ما تبقى من أمل لاستعادة وبناء دولة!
إنقاذ اليمن من شرّ أعدائها في الداخل والخارج..!
عصبويون لا يعترفون بالخطأ
اتفاق تاريخي حقيقي مُلزم للجميع
ما العمل؟!
السلام كلمة بلا معنى في اليمن

بحث

  
يوصون الضحايا بالامتناع عن المقاومة..!!
بقلم/ كاتب/فتحي أبو النصر
نشر منذ: 6 سنوات و 5 أيام
الجمعة 08 أغسطس-آب 2014 08:52 ص


 يجب الحقد التام على فكرة الحياة المتوحّشة، فالحياة التي تعمل على تحقير الإنسان؛ يجب ألا تشعرنا بالفخر أبداً أو التواطؤ المهين معها، والحاصل هو أن ما حدث ويحدث في غزّة وفلسطين عموماً؛ يؤكد أن الإنسانية تضمحل، والضمير يتصدّع، والعدالة مجرد كذبة كبرى..!!. 
لذلك مرّة أخرى أكرّر: تسقط الأفكار والنظريات المجرّدة في الأدب والفن والحق والخير والجمال - إضافة إلى قوانين وصراعات السياسات والأديان والقوميات والأيدولوجيات والعلوم والفلسفات الكبرى - أمام إنسان مظلوم يتألّم ويموت - مخذولاً ومقهوراً من الكون كله - وقد تلوّى بالرجاءات والآمال بلا فائدة. 
صحيحٌ أنني أشعر بخجل عارم حين أقارن مآسينا ومآسي العالم بمأساة غزّة، مأساة الإنسان المغتصبة حقوقه وحريّته على نحو رهيب، مأساة فلسطين الأعمق في التاريخ المعاصر؛ إلا أن جوهر المنطق الصهيوني في التعامل مع فلسطين هو ما يترعرع في كل بلداننا أيضاً من قبل استعمار الداخل. 
 نفس طرائق وأساليب المنطق الإجرامي الكارثي الفهلوي الإفسادي الاستئثاري المصائبي المنهال على رؤوس بشر حالمين وطيبين لينتزع منهم كرامتهم بصلف غاشم شديد الرعونة وعالي الهوس، كما بمكر لا يحد. 
صدّقوني لو أن هذا العالم المخزي والفادح والمروّع كان رجلاً لقتلته، وأما من يوصي الضحايا بالامتناع عن المقاومة المشروعة؛ فهو فاحش الانحطاط وشاسع البشاعة ليس إلا. 
 كل عقل وكل عاطفة يمكنهما التبرير لمسألة ضرورة إجبار الإنسان المثخن على عدم الصراخ، عبارة عن عقل وعاطفة بغرائز فضفاضة دون أدنى معنى أو مسؤولية لصالح استهاض قيمة الإنسان كإنسان في حياة جديرة تنصف وتجبر ولا تخادع. 
fathi_nasr@hotmail.com 

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أستاذ/ عبد الباري عطوان
لماذا يُريدون تطبيق السّيناريو السوري في لبنان حاليًّا؟
أستاذ/ عبد الباري عطوان
مقالات
دكتور/د.عمر عبد العزيز
حضارة سادت ثم بادت بقلم/ د.عمر عبد العزيز
دكتور/د.عمر عبد العزيز
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
المتاجرة بقضايا الملايين بقلم/ عبدالعزيزالهياجم
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
صحافي/احمد غراب
كروان الوطن.. كرامة مرسال
صحافي/احمد غراب
الاستاذ/حسن أحمد اللوزي -
طال الزمن أو قصر!!!
الاستاذ/حسن أحمد اللوزي -
صحافي/احمد غراب
للمديونين :" قوقل إيرث " !
صحافي/احمد غراب
صحيفة الثورة
أوانُ السمو فوق الخصومات
صحيفة الثورة
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.048 ثانية