الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : السبت 26 سبتمبر-أيلول 2020آخر تحديث : 10:07 مساءً
نائب رئيس الوزراء يفتتح مشاريع في يمن موبايل بأكثر من 16 مليار ريال .... إهمال متعمد في مشفى بعدن يودي بحياة ام ومولودها .... احتجاجات واطلاق نار في المكلا .... وفاة الفنان الحضرمي عمر باوزير .... مقتل طفل في القطن بحضرموت .... مسؤول أمني بحضرموت يتعرض لمحاولة اغتيال .... الجيش الأيراني: فليضربوا وينظروا النتيجة .... صحفي إسرائيلي: قريبا سنكون في عدن .... مصرع ضابطين سعوديين في المهرة .... مسلحون يقتلون رجل الاعمال محمد الحوسة في شبوة ....
كاتب/فتحي أبو النصر
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed كاتب/فتحي أبو النصر
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
كاتب/فتحي أبو النصر
شعب عالق بين الحروب
قضية القضايا..!!
مبادرة الاشتراكي بين أطراف التأزيم والاستنفار
سنظل نتطلّع إلى اليمن الذي حلمنا به
ما تبقى من أمل لاستعادة وبناء دولة!
إنقاذ اليمن من شرّ أعدائها في الداخل والخارج..!
عصبويون لا يعترفون بالخطأ
اتفاق تاريخي حقيقي مُلزم للجميع
السلام كلمة بلا معنى في اليمن
أرواح شريرة

بحث

  
ما العمل؟!
بقلم/ كاتب/فتحي أبو النصر
نشر منذ: 5 سنوات و 6 أشهر
الجمعة 27 مارس - آذار 2015 09:43 ص


-1- 
أيها اليمنيون لاتتشفوا ببعضكم.. كونوا رجالاً بقدر اللحظة التاريخية ورهاناتها.. شعبنا احتمل بما يفوق طاقة الشعوب الطبيعية كل مساؤى مراكز النفوذ والقوى قديماً وحديثاً.. وليس لنا سوى أن نحترم كل التضحيات من كافة الأطراف التي قالت إنها تأمل بدولة حقيقية.. لذا فلتتشبّثوا بأحزانكم من أجل مستقبل سوي بلا معيقات.. فيما كميات السلاح التي كنا نتقاتل بها، وتلك الحروب التي أعاقتنا عن بناء الدولة.. كل هذا الركام من الإرث المشين يجب أن ينتهي يجب أن تعود الحالة السياسية بعيداً عن الاستخفاف والمكابرة.. ولو أن هناك لجنة دولية لنزع السلاح من كل الأطراف بلا استثناء سيلتف حولها الشعب كله.. وسينجو الحلم اليمني الكبير من شرّ الأوغاد والأغبياء والمغامرين والانتهازيين. 
-2- 
بناء يمن أفضل لايأتي بـ «الفهلوة» طبعاً لكنهم كعادتهم راحوا يتحاربون علشان يتجنّبوا الحرب الأهلية 
(وبعدين يتحاربوا علشان يرجعوا يغنّوا لبعضهم 
«كلمة ولو جبر خاطر ولا سلام من بعيد»). 
وهكذا 
غير أن بناء يمن أفضل لايأتي بـ «الدعممة» 
-3- 
الذين ضد التدخل الإيراني في سوريا هم الذين مع التدخل السعودي في اليمن والذين مع التدخل الإيراني في سوريا هم ضد التدخل السعودي في اليمن 
روحوا اتعالجوا من انفصاماتكم أولاً ياطائفيين 
-4- 
يعتقد الحوثي أن الذي ضد السعوديه هو معاه بالضرورة 
وهذا هو الغباء بعينه 
والعكس أيضاً 
إذ تعتقد السعودية أن الذي ضد إيران معاها بالضرورة 
وهذا هو الغباء المضاعف 
-5- 
من الآخر: 
الكلام الكثير ليس وقته الآن 
فلقد وقع ماكنا نحذّر منه للأسف 
صارت اليمن ساحة صراع إقليمي 
بينما ليس لكم سوى أن تحدّدوا: 
من أنتم الآن؟ 
وأين تقفون؟ 
وماذا تريدون بالضبط؟ 
وذلك حتى تتمكنوا من الإجابة الموضوعية على السؤال الخالد عقب كل انعطافة تاريخية: 
ما العمل؟ 
طبعاً مرة ثاني أكرر: 
الكلام الكثير ليس وقته الآن. 
fathi_nasr@hotmail.com 

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الزمن السرمدي الأمريكي!!
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/عباس غالب
استغاثة..!!
كاتب/عباس غالب
دكتور/د.عادل الشجاع
دعوة القوى السّياسية للعودة إلى طاولة الحوار
دكتور/د.عادل الشجاع
كاتب/فتحي أبو النصر
السلام كلمة بلا معنى في اليمن
كاتب/فتحي أبو النصر
كاتب/عبدالله الدهمشي
الاستخفاف الأمريكي بالعقل العربي
كاتب/عبدالله الدهمشي
كاتب/علي ناصر البخيتي
وحيُ اللّحظة
كاتب/علي ناصر البخيتي
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.042 ثانية