الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الجمعة 10 إبريل-نيسان 2020آخر تحديث : 01:36 مساءً
القبض على تجار للبشر في الكويت .... وبعد الوقاية والمكافحة:كورونا يرسو في السواحل اليمنية .... قصة تفشي الكورونا في القارة العجوز .... دواء لعلاج COVID-19 جاهز لاختباره على البشر .... شركة سورية تعلن موعد طرح دواء "كورونا" في الأسواق وتسعيرته الرسمية .... "أنصار الله": السعودية تقوم بترحيل موبوئين واليمن المحاصر لا ينقصه كورونا .... قوات مدعومة إماراتيا تحتجز تعزيزات سعودية .... مقتل شاب واصابةأخر باطلاق نار في سوق للقات بابين .... علماء أمريكيون يكشفون عن عضو أساسي يتلفه فيروس كورونا بعد مهاجمة الرئتين! .... مخلوقات "تحمينا" من ملايين الفيروسات دون إدراكنا! ....
الاستاذ/خالد الرويشان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed الاستاذ/خالد الرويشان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
الاستاذ/خالد الرويشان
بين السياسة والحماقة..!!
تسونامي فجّ عطّان أوقف الغارات!
قبل فوات الأوان !
مقلبْ وليس انقلابا!
مكالمات هادي..الأخطر من التسريبات!
علي ناصر ليس حلاًّ!
التوافق الذي نريد!
الرسالة الأخيرة للراحل المتوكل!
عزَّافُ الأسى
جمال بن عمرالسياسي اليمني!

بحث

  
هل لا بُدّ أن ينقرض الشعب كله كي تنتبه ضمائركم!؟
بقلم/ الاستاذ/خالد الرويشان
نشر منذ: 5 سنوات و 6 أشهر
الجمعة 10 أكتوبر-تشرين الأول 2014 06:10 ص



 جريمتا ميدان التحرير وحضرموت صباح الخميس أكبر من أيّ إدانة .. ولن تكون الإدانات على الطريقة اليمنية حلاً. بالعكس, أصبحت جزءً من المشكلة إذا لمْ أقُل الجريمة! فمن السهل أن تدين جريمةً في اليمن وكما يفعل الكلُ كلّ يوم! لكنّ الصعب أن تحاسِب وتحاسَبْ! ما بالك أن تعاقِب وتعاقَبْ!
في غياب المسؤولية يحدث كل هذا الجنون! وأقصد بالمسؤولية ببساطة: أن يكون ضميرُك صاحيا وتتحمل مسؤولية ما حدث بشجاعة باعتبارك مسؤولا موظفا! ولأنك تظل أجيراً لدى الشعب حتى لو كنتَ رئيساً! وكما يحدث في العالم كله!
المشكلة في رأيي - وأقولها بكل تجرّد - أن الرئيس لا يُريد أن يتحمل مسؤولية ما يحدث منذ ما يزيد على السنتين والنصف. يريد أن يُشرف على التقاسم فحسب! كأن الدولة مجرد متقاسمين ولجان! وبعد سنتين كانت النتيجة أن الكل صار نسخةً من الرئيس! وزراء وأحزابا ومسؤولين.. لا أحد يشعر بمسؤوليته عن ما يحدث! كأنّ الجميع يشاهد فيلماً للتسلية! وليس دماء الشعب وحياته ومستقبله!
يا هؤلاء! تذكّروا أنكم أُجراء لدى الشعب ومِنْ أمواله تأكلون وتعيشون! فإمّا
أن تقوموا بعملكم كما يجب أو غادروا ! هل لا بُدّ أن ينقرض الشعب كله
كي تنتبه ضمائركم!؟
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
أستاذ/عبد الباري عطوان
القلق السوري الايراني يتفاقم بعد موافقة امريكا المبدئية على مطالب اردوغان
أستاذ/عبد الباري عطوان
كاتب/أحمد الأكوع
الظلم مرتعه وخيم..؟
كاتب/أحمد الأكوع
صحافي/احمد غراب
إحذروا الفخ
صحافي/احمد غراب
صحافي/احمد غراب
سُبْلة العيد
صحافي/احمد غراب
صحيفة عكاظ
لا للالتفاف على المبادرة الخليجية
صحيفة عكاظ
كاتب/عبدالعزيز السويد
أحيانا... (في اليمن.. الوقت لمصلحة من؟)
كاتب/عبدالعزيز السويد
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.044 ثانية