الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الإثنين 21 أكتوبر-تشرين الأول 2019آخر تحديث : 10:04 صباحاً
السعودية والإمارات ضمن شبكة دولية تستغل الأطفال جنسيا .... خبراء إسرائيليون يطورون برمجيات هجومية لصالح جهات عربية .... “العقل اليهوديّ والمال العربيّ بزواجٍ شيطانيٍّ” .... تفاصيل جديدة عن اغتيال الحمدي تكشفها اليمن الجديد .... الدوري الإسباني: مايوركا يصدم الريال ويهدي برشلونة الصدارة .... تفاصيل تصفية جريح في مشفى بتعز .... مقتل مواطن في عدن .... المهرة تحتضن اليوم حفل اشهار مجلس الانقاذ الجنوبي .... مقتل شاب في ظروف غامضة في عدن .... مصطفى النعمان يصف وزراء حكومة هادي بالباعة المتجولين ....
صحافي/احمد غراب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed صحافي/احمد غراب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
صحافي/احمد غراب
اللهم إني اشهدك
والشعب أين محله .. ؟!
حرام!.. ده مال أموات
من وراء أزمة الغاز ؟!
والعطش يهددنا ايضا
لمن اليمن ؟!
ابتسم أنت في اليمن
المرحلة التراجعية
متى نعيش ليعيش اليمن؟
البرد المضحك والمبكي

بحث

  
ماذا تريد أن تقوله المنح والتحويلات النقدية المشروطة في القرى البعيدة؟
بقلم/ صحافي/احمد غراب
نشر منذ: 5 سنوات و شهرين و 25 يوماً
السبت 26 يوليو-تموز 2014 01:22 م


 - من قال إن فلسطين محتلة, الوطن العربي هو المحتل؟
فلسطين الدولة العربية الوحيدة التي لم تستسلم في معركتها المستمرة من أجل الحرية, أحمد غراب - 
من قال إن فلسطين محتلة, الوطن العربي هو المحتل؟
فلسطين الدولة العربية الوحيدة التي لم تستسلم في معركتها المستمرة من أجل الحرية, أما الوطن العربي ففاقد لحريته لا يملك سوى التنديد والاستنكار.
فلسطين تملك أسلحة بدائية وبسيطة تستخدمها في الدفاع عن نفسها والوطن العربي يملك مخزونا هائلا من الطائرات والصواريخ يستخدمها في تمزيق نفسه.
فلسطين تواجه عدواً محدداً يتمثل بالعدو الصهيوني, والوطن العربي فيواجه بعضه البعض وكل دولة تلتهم ذاتها, وجميعه يقبع تحت وطأة أقسى أنواع الاحتلال والتبعية : 
العجز المجنون يحتله، والخلافات الحالقة تحتله، والتحزبات المتفرقة تحتله، والمذهبية، والسلطوية، والفئوية الكل يحتله ويتحلله ويمزقه ويفرقه.
أصغر طفل في غزة حر وحر وحر بعكس الوطن العربي الكبير الذي يبدو فاقدا لحريته حتى في إنقاذ نفسه لا أقول إنقاذ غزة.
غزة مساحتها 360 كيلو متراً وعرضها 10 كيلو مترات.
الوطن العربي مساحته 14 مليون كم2
الإنفاق العسكري لإحدى عشرة دولة عربية بلغ في عام 2011م نحو 103 مليارات.
يحكى أن إحدى الدول أرادت أن تحتل بلدا فأرسلت أحد حكمائها متنكرا إليه حتى يعرف نقاط ضعفه ومدى استعداديته لمقاومة أو صد أي غزو فلما وصل الحكيم شاهد طفلا صغيرا يبكي فسأله : لماذا تبكي فقال وكيف ابتسم وجزء من بلادي العربية محتل؟ فعاد الحكيم إلى بلاده وحذرهم من غزو هذا البلد.
اليوم أينما التفت وحيثما وليت وجهك في الخارطة العربية لن تجد سوى أمة غثاء كغثاء السيل تأكل في بعضها البعض .
استشعاراً للفارق العسكري الكبير بيننا وبين إسرائيل التي تملك أربعين رأساً نووياً، وتحاشيا لانقطاع المساعدات الأميركية والأوروبية, واستذكاراً للمثل الذي يقول «معزية بعد شهرين مجددة كل الأحزان » والمثل الذي يقول: «ذي ما ينفع أمه ما ينفع خالته» فإننا سنعقد اجتماعاً مصغراً ثم اجتماعاً أصغر منه ثم جلسة مغلقة لا تنفتح أبداً.
استشهادا بقول الشاعر: «بين اخوتك نعامة ولا وحدك باز» قررنا ما يلي : 
مادة أولى : تشكيل لجنة للوقوف على الأطلال وتطوير منظومة البكاء العربي المشترك. 
مادة ثانية : تتكون هذه اللجنة من: عمياء تخضب مجنونة, والدورا تتسمع. 
مادة ثالثة : ندعو جميع الأطراف الى ضبط النفس, كل واحد يضبط نفسه, ويضبط عياله, وكما قال الشاعر الكبير بان كيمون “ كل واحد يصلح سيارته “. 
وأننا نحذر أشد التحذير بأنه في حال استمر العدوان الصهيوني على غزة فإننا سنمضي واثقون الى حذف اسرائيل من خانة الأصدقاء, وعمل ما هو أشد من ذلك ألا وهو “ الحظر”. . من أراد أن ينصر غزة فليضرب « لايك » اليوم اليوم وليس غدا, غيروا بروفايلاتكم من لم يغير بروفايله فليس منا ولسنا منه. 
اذكروا الله وعطروا قلوبكم بالصلاة على النبي.
اللهم ارحم أبي واسكنه فسيح جناتك وجميع أموات المسلمين.
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أستاذ/ عبد الباري عطوان
قمّة موسكو القادِمة بين الرئيسين بوتين وأردوغان هل ستُطلِق الصّيغة المُعدّلة لمُعاهدة “أضنة”
أستاذ/ عبد الباري عطوان
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
أستاذ/ عبد الباري عطوان
لماذا يتعاطى ترامب بفَوقيّةٍ وتعالٍ مع مُعظم القادة العرب والمُسلمين ويتَلذّذ بإهانتهم؟
أستاذ/ عبد الباري عطوان
مقالات
دكتور/د.عادل الشجاع
حزب الإصلاح .. بين التحالف والمصالحة
دكتور/د.عادل الشجاع
كاتب/سامي نعمان
بلد منكوب بغياب الدولة.. تتجاذبه المجاعة والحروب!!
كاتب/سامي نعمان
كاتب/علي عمر الصيعري
نفحات شِعرية من حضرموت
كاتب/علي عمر الصيعري
دكتور/د.عمر عبد العزيز
معنى الدين السياسي
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/علي عمر الصيعري
نفحات شِعرية من حضرموت الحلقة «29»
كاتب/علي عمر الصيعري
صحافي/احمد غراب
أجمل مافي العيد
صحافي/احمد غراب
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2019 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.050 ثانية