الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الثلاثاء 29 سبتمبر-أيلول 2020آخر تحديث : 01:16 مساءً
الاتفاق على الافراج عن 1081 بينهم 15سعوديا و4 سودانيين .... عصابة مسلحة تقتل شخص وتنهب سيارته في الممدارة .... الإمارات تنقل مسلحين من عدن الى سقطرى .... نفوق مئات الحيتان في أستراليا .... فأر إفريقي يحظى بميدالية ذهبية على مهارته في كشف الألغام .... نائب رئيس الوزراء يفتتح مشاريع في يمن موبايل بأكثر من 16 مليار ريال .... إهمال متعمد في مشفى بعدن يودي بحياة ام ومولودها .... احتجاجات واطلاق نار في المكلا .... وفاة الفنان الحضرمي عمر باوزير .... مقتل طفل في القطن بحضرموت ....
دكتور/د.عمر عبد العزيز
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed دكتور/د.عمر عبد العزيز
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
دكتور/د.عمر عبد العزيز
أسئلة متروكة للقارئ
ماهي الحوثية وكيف بدأت؟
ليتنا نتعلَّم منهم
ثُلاثيات متقابلة
الزمن السرمدي الأمريكي!!
سيناريو الجحيم النّووي
قرن الشيطان
سحرُ الأنثى
ميتافيزيقا من طراز ديمقراطي..!!
المعنى ومعنى المعنى

بحث

  
المسلمون، والثورة المعرفية الأوروبية
بقلم/ دكتور/د.عمر عبد العزيز
نشر منذ: 6 سنوات و شهرين و 17 يوماً
السبت 12 يوليو-تموز 2014 07:41 م


 في فترة الوجود العثماني في بعض الأقاليم الرومانية أثّر المسلمون الأتراك في لغة القوم، فدخلت مفردات عربية نذكر منها مثالاً لا حصراً مفردات من مثل: حبر، كيف، دولاب، جزمة، بنطلون، كمين، إلخ تقابلها بالرومانية: habar ,chef, dulab,gisma 
 pantalon ,camin على المستوى الديني معروف أن فقه الديانة المسيحية الرومانية أصل في الأرثوذكسية الكنسية ذات الحضور الكبير في الأفق الثقافي السلافي وفي مقدمة الركب الروسية، وتفريعاً البولندية والبلغارية والصربية والعديد من مناطق ولغات شرق أوروبا. 
والمعروف تاريخياً أن المذهبين الأساسيين في الخيارات المسيحية الأوروبية هما الأرثوذكس والكاثوليك اللذان توزّعا في عموم أوروبا على أسس قومية أحياناً، وفوق قومية أحايين أخرى، فإذا كان البولنديون «السلاف» أقرب إلى الكاثوليكية الكنسية، فإن الرومان «اللاتينيين» أقرب إلى الأرثوذكسية الكنسية، مما كان له أثر مؤكد في النظرة الدينية للنص القرآني. 
 فالمعروف أن الكنيسة الأرثوذكسية أقرب إلى الكنائس الشرقية من حيث الدقّة في التعامل الظاهري مع نصوص الديانة المسيحية، والإقلال من مظاهر الزينة والبهرجة الكنسية، وعدم التوسُّل الدائم للوسطاء بين الحق والخلق، فيما الكاثوليكية أقرب إلى التنوُّع ومنح مكانة استثنائية للرهبان والقساوسة وتعددية الوصول إلى الحق استناداً إلى الأقانيم الثلاثة المعروفة في المسيحية «الله، الابن، الروح القدس». 
 ولقد كان الصراع التاريخي بين الأرثوذكس والكاثوليك موازياً لذات الصراع المرير الذي كان بين الكاثوليك والبروتستانت، ولم يكن ذلك الصراع دنيوياً فحسب؛ بل كان أيضاً لاهوتياً كنسياً يتعلّق بالمفاهيم والنظرة إلى أمور الفكر والديانات، وكان من الطبيعي ـ والأمر كذلك ـ أن ينال الإسلام اهتماماً واسعاً من تلك الفرق المسيحية سواء في قراءة تاريخه أم في ترجمة النص القرآني مما نكتشفه في شواهد الجدل العقلي والنقلي ودرجة التعامل مع آداب المسلمين الكلامية والفلسفية والعلمية، وصولاً إلى بداية البداية لثورة معرفية أوروبية نبعت من الكنيسة ثم انتشرت في الآفاق. 
Omaraziz105@gmail.com 

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
كاتب/فتحي أبو النصر
الإحساس الفظيع
كاتب/فتحي أبو النصر
كاتب/سامي نعمان
إما دولة أو «دواعش»..!!
كاتب/سامي نعمان
صحافي/احمد غراب
ماذا حدث لليمنيين؟!
صحافي/احمد غراب
كاتب/علي عمر الصيعري
نفحات شعرية من حضرموت الحلقة « 15»
كاتب/علي عمر الصيعري
صحافي/احمد غراب
يمن بلا حروب !!
صحافي/احمد غراب
كاتب مصطفى راجح/مصطفى راجح
تكسير عظام العرب .. !!
كاتب مصطفى راجح/مصطفى راجح
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.040 ثانية