الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الأربعاء 18 سبتمبر-أيلول 2019آخر تحديث : 07:37 مساءً
10سنوات سجن لمدان بسرقة حقائب النساء .... مصادر تكشف عن هوية الشاب ا لذي اعدمته المليشيات في عدن .... امرأة تقتل زوجها حرقا في اب .... اختفاء فتاة في ضروف غامضةفي عدن .... غريفيت: إنهاء الأزمة في اليمن يعد ضرورة أكثر من أي وقت .... بوتين يُذكر أطراف أزمة اليمن بآية قرآنية .... تفاصيل جديدة عن عملية استهداف ارامكو .... إندبندنت: هجوم أرامكو سلط الضوء على فشل السعودية باليمن مقابل تنامي مصالح الإمارات .... بعد مقتل 6جنود سياسي اماراتي يدعو لوقف تدخل بلاده باليمن .... 300 رجل أمن يقتلون يوميا في أفغانستان ....
كاتب/عباس غالب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed كاتب/عباس غالب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
كاتب/عباس غالب
في تجليات مشهد المأساة
معاناة تلدُ أخرى
ألم يحن الوقت بعد ..؟!
لعلّ وعسى..!
مسؤولية الداخل.. وتدخُّل الخارج
سيذكرني العالم يوماً ما .. !
استغاثة..!!
مصر تستعيد دورها
أوقفوا هذه الحرب..!
مسؤولية ما بعد جريمة صنعاء الإرهابية

بحث

  
الرئاسات الثلاث.. الخيارات المتعدّدة
بقلم/ كاتب/عباس غالب
نشر منذ: 4 سنوات و 9 أشهر و 22 يوماً
الثلاثاء 25 نوفمبر-تشرين الثاني 2014 08:23 ص


 في الوقت الذي تتعدّد فيه الاجتهادات التي تصل أحياناً إلى حد التناقضات تجاه دور المؤسسات الثلاث «الرئاسة والحكومة والبرلمان» فإن ثمة من يسعى جاهداً إلى توسيع قاعدة الاختلاف بين هذه الرئاسات لأسباب لم تعد خافية على أحد؛ وذلك في إطار إبقاء الوضع في فراغ وفوضى عارمة. 
ولا بأس في هذا السياق من الإشارة إلى تلك الأصوات ومنها محاولات إفراغ الدولة من مضمونها وتعطيل المؤسسات القائمة – بما فيها الرئاسات الثلاث – عن دورها في هذا التوقيت الاستثنائي الذي يعيشه الوطن؛ ومن ثم مواصلة محاولة إبقاء الوضع السائد على ما هو عليه، والدأب على إفراغ العملية السياسية القائمة من مضمونها الحضاري وغيرها من الدوافع والأسباب التي تحاول هذه القوى فرضها وترسيخها في ذاكرة الوعي الجمعي من أجل تحقيق تلك المآرب في السيطرة على كامل منظومة الحكم. 
ولا شك أن هذه المحاولات الهادفة إيصال الوضع إلى طريق مسدود إنما تهدف إلى الانقلاب على حالة الإجماع الوطني والإقليمي والدولي المساندة من أجل استكمال العملية السياسية والانتقال إلى بناء الدولة اليمنية الجديدة، وهي محاولات ستبوء - في نهاية المطاف - بالفشل الذريع اعتماداً على حماس اليمنيين في التمسُّك بهذه الخيارات التي لا غنى لهم عنها. 
وبالطبع، لست معنياً بتسمية هذه المكوّنات التي تقف وراء هذه العرقلة والطموحات المشروعة في التأسيس للمستقبل، خاصة أنها باتت معروفة ولا تحتاج إلى كثير من النباهة والشرح للتدليل عليها، لكنني أتساءل في قرارة نفسي عن الثمن الذي سيدفعه الوطن واليمنيون جرّاء هذه المخاطر غير محسوبة النتائج..؟!. 
وتبدو الحاجة ماسة في هذا الظرف الاستثنائي الذي يمر به الوطن إلى ضرورة تضافر جهود الرئاسات الثلاث ومعها باقي المؤسسات والنُخب الحزبية والفكرية والمكوّنات المجتمعية إلى وقفة جادة أمام هذه المخاطر والتحرُّك السريع لإنجاز ما تبقّى من أدبيات المرحلة الانتقالية والبدء في التسريع بالخطوات التشريعية والتنفيذية لقيام دولة اليمن الاتحادية؛ باعتبار أن تحقيق هذا الخيار هو الأنجع لمجابهة الرهانات الخاسرة ومحاولة تعطيل مؤسسات الدولة وإفراغ تجربة التحوُّل من مضمونها الحضاري. 
وأخيراً لابد من التذكير بأهمية إسراع كافة القوى على الساحة في تذليل الصعوبات أمام الحكومة الجديدة لكي تتمكّن من الاضطلاع بمسؤولياتها في هذا الظرف الاستثنائي؛ ومنها مسؤولية إعادة الفاعلية لمؤسستي الدفاع والأمن، وبسط سيادة النظام والقانون، وتحقيق شرط التوافقات الوطنية تجاه مختلف الاستحقاقات باعتبار أن ذلك سوف يسهم في تهيئة الأجواء والمناخات أمام هذه القوى لتحمل مسؤولياتها كاملة دون تنصُّل أو تهرب، وذلك أضعف الإيمان. 

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
عميد ركن/علي حسن الشاطر
هل تكون حكومة بحّاح حكومة حرب»..؟!
عميد ركن/علي حسن الشاطر
دكتور/د.عمر عبد العزيز
المَلْحمة العربية
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/فتحي أبو النصر
يأس وأمل عملية بناء الدولة الحديثة
كاتب/فتحي أبو النصر
كاتب/فتحي أبو النصر
شعب الأصدقاء والحنين الأزرق..!!
كاتب/فتحي أبو النصر
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الذاكرة الفوتوغرافية لمجلة «العربي»
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/حسن العديني
هدف واحد لبرنامج حكومي
كاتب/حسن العديني
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2019 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.049 ثانية