الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الإثنين 30 مارس - آذار 2020آخر تحديث : 01:43 مساءً
دور الأوضاع الحالية في تنقية الهواء .... ترامب يعجب بفرضية وفاة 100 ألف أمريكي جراء كوفيد-19! .... 31 اصابة جديدة تضع خلو الصين من الكورونا تحت عدسة الشك .... شانيل تدخل الحرب ضد الكورونا بطريقتها الخاصة .... موسكو تعلق على تصريحات واشنطن بشأن "أصل كورونا" .... مغردون:قرارمنع دخول القات لعدن غبي ومتخلف .... هيومن رايتس : السعودية تُعذّب وتُخفي يمنيين .... مسلحون يغتالون مواطنا في حضرموت .... توترات بين فصائل المرتزقة في عدن .... دبي تتأهب لضربة مالية ....
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed صحافي/عبدالعزيز الهياجم
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
في شارلي إبيدو .. خسرنا الكثير..!
سيناريو الاستحواذ عبر الاستقواء
الأمن أولاً وأخيرا
إعادة الاعتبار للجميع
من يخدش كبرياء صنعاء..؟!
كم أنت كبير أيها «المؤتمر»
المتاجرة بقضايا الملايين بقلم/ عبدالعزيزالهياجم
يجب أن تكون الدولة أقوى
لم يستوعبوا الدرس..!!
لا تُكدّروا فرحة العيد الوطني

بحث

  
أبالسة الأزمات
بقلم/ صحافي/عبدالعزيز الهياجم
نشر منذ: 5 سنوات و 10 أشهر و 28 يوماً
الجمعة 02 مايو 2014 09:23 ص


 معادلة لا تستقيم أبداً تلك التي نشهدها هذه الأيام على الأقل في أمانة العاصمة صنعاء, حيث تمر بكثير من محطات البترول فتجدها إما مغلقة أو مزدحمة بطوابير طويلة تتحرّك كالسلحفاة، وثالثة ليس فيها وقود ولكن أمامها طوابير تنتظر وصول القاطرات.

وما أن تكاد تبكي من حال المحطات وأزمة الوقود الخانقة حتى تنفجر من الضحك وأنت تلحظ اختناقات مرورية غير مسبوقة في أكثر من شارع, فهل من المعقول أن توجد كل هذه الاختناقات، وأن نشهد كل هذا الازدحام في وقت يُفترض أن ثلث السيارات والمركبات متوقفة بسبب عدم توفر الوقود، والثلث الثاني في طوابير الانتظار أمام المحطات..؟!.

في حقيقة الأمر أننا أصبحنا نعيش كضحايا لمن هم غارقون في تأزيم الأوضاع من كافة النواحي وبصورة غير بريئة وغير أخلاقية ولا إنسانية.

من الناحية النظرية باتت صناعة الأزمات علماً جديداً يتخصّص ويهدف إلى اختلاق أزمات في المجتمع والدولة دونما وجود أية مقدّمات أو جذور حقيقية لها؛ بما يدفع البلاد إلى صراعات جديدة لم تكن متوقّعة أو واردة قبلها؛ الأمر الذى يُدخلها في دوامة إضافية من الفوضى والتراجع على كل الأصعدة.

لا نكاد نخطو خطوة إلى الأمام إلا ونتفاجأ بمن يجرّنا إلى الخلف بأعمال شيطانية جهنمية، وبالتالي هي أزمة فئة وأزمة ضمائر البعض الذين لا يروق لهم إلا حين يعيش المجتمع كلّه في أزمات وتحت رحمة تلك الضمائر الشيطانية، وهؤلاء لا يعرفون النوم إلا حين يطير النوم من شعبٍ بأكمله, ولا يهدأ لهم بال إلا حين لا يهدأ بال المجتمع، ولا يعرف الوطن الأمن ولا السكينة.

ومظاهر صناعة الأزمة في هذا البلد الحبيب كثيرة ولا تتوقف فقط عند اختفاء الوقود أو بروز ظاهرة الاختناقات المرورية أو درّاجات الموت والاغتيالات, وإنما يندرج في إطارها شلّ الحركة القضائية مما يفاقم القضايا ويضاعف الجرائم, وتندرج في إطارها الإضرابات غير المبرّرة التي تعيق سير الأعمال وتحدُّ من حركة الإنتاج والإبداع.

بصراحة وبكل وضوح, نحن نشهد تأزيماً مبرمجاً، وأكثر من ذلك تدميراً ممنهجاً لوطن أو لبقية باقية من وطن كل ذنبه أن هناك حفنة من البشر تنتمي إليه زوراً وبهتاناً وتحمل بطائق هويّة وجوازات سفر يمنية لكنها في حقيقة الأمر تمارس في كل دقيقة وكل ساعة وكل يوم أفعالاً مشينة وجرائم وأعمال دنيئة يدفع ثمنها وطن الإيمان وشعب الحكمة..!!.

  alhayagim@gmail.com
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
صحفي/فكري قاسم
موسم الحج إلى عاصمة الثقافة..تعس..!
صحفي/فكري قاسم
صحافي/احمد غراب
حجر وسيري ولاتكوني
صحافي/احمد غراب
دكتور/د.صادق القاضي
الحرب على الإرهاب.. من عقل المتديّن إلى خصر الانتحاري
دكتور/د.صادق القاضي
دكتور/د.عمر عبد العزيز
فوفو الهوائي..!!
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتبة/نادية عبدالعزيز السقاف
آلية جديدة لأصدقاء اليمن، ولكن..!!
كاتبة/نادية عبدالعزيز السقاف
كاتب مصطفى راجح/مصطفى راجح
الحرب الثانية..!!
كاتب مصطفى راجح/مصطفى راجح
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.046 ثانية