الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الأربعاء 08 إبريل-نيسان 2020آخر تحديث : 10:23 صباحاً
قوات مدعومة إماراتيا تحتجز تعزيزات سعودية .... مقتل شاب واصابةأخر باطلاق نار في سوق للقات بابين .... علماء أمريكيون يكشفون عن عضو أساسي يتلفه فيروس كورونا بعد مهاجمة الرئتين! .... مخلوقات "تحمينا" من ملايين الفيروسات دون إدراكنا! .... تحليق طائرة مراقبة أمريكية في سماء كوريا الجنوبية .... عراقي يصنع روبوتا لمحاربة فيروس الكورونا .... الطفلة جواهر ماتت في عدن لرفض المشافي قبول حالتها .... العدوان يستهدف مربضا للخيول بصنعاء .... وفيات كورونا تتخطى 36 ألفًا والإصابات 753 ألفً .... دور الأوضاع الحالية في تنقية الهواء ....
كاتب/عباس غالب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed كاتب/عباس غالب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
كاتب/عباس غالب
في تجليات مشهد المأساة
معاناة تلدُ أخرى
ألم يحن الوقت بعد ..؟!
لعلّ وعسى..!
مسؤولية الداخل.. وتدخُّل الخارج
سيذكرني العالم يوماً ما .. !
استغاثة..!!
مصر تستعيد دورها
أوقفوا هذه الحرب..!
مسؤولية ما بعد جريمة صنعاء الإرهابية

بحث

  
أداء متميز يستحق الثناء..
بقلم/ كاتب/عباس غالب
نشر منذ: 5 سنوات و 9 أشهر و 29 يوماً
الإثنين 09 يونيو-حزيران 2014 09:24 ص


«2-1» 
 ليس من باب المجاملة الإشادة بالأداء المتميز الذي تقوم به وزارة الداخلية في الحد من الجريمة ومحاصرة أوكارها ، فضلاً عن تحلي منتسبي هذه المؤسسة الأمنية في الآونة الأخيرة بقدر كبير من اليقظة والجاهزية في مجابهة عمليات الإرهاب التي تستهدف إرباك المشهد الأمني وتقويض تنامي العملية السياسية وذلك من خلال ارتكاب جرائم الاغتيال لأبناء المؤسسة العسكرية والأمنية واستهداف السياح الأجانب والدبلوماسيين وتعريض استقرار الوطن ومصالحه للخطر. 
  ولا شك، أن المعلومات الدقيقة والشروحات الضافية التي قدمتها اللجنة الأمنية العليا أواخر الأسبوع المنصرم عن طبيعة تلك الجرائم والضربات الماحقة التي قادتها الداخلية في أكثر من منطقة قد حدت -تقريبا- من استفحال هذا الوباء وبصورة واضحة من خلال الضربات الاستباقية ومحاصرة عناصر الإرهاب داخل أوكارها.. وهـو الأمر الذي يدل على أن ثمة تغييراً في أداء هذه المؤسسة الأمنيـة وفي الإطار الذي يمكنها من السيطرة على الأوضاع الأمنية بعد أن كادت تكون محفوفة بالمخاطر الحقيقية على سلامة الوطن وأمن المواطن ،فضلاً عن محاولة زعزعة امن الداخل والتشكيك بسلامة مسار تجربة الانتقال السلمي نحو أفق جديد في إطار بناء دولة الحداثة والتطور. 
 وبالمناسبة، لا يفوتني أن أنوه إلى جهود الأخ وزير الداخلية اللواء عبده حسين الترب الذي لم ينفك منذ تحمله المسؤولية عن الأداء المتميز في الاضطلاع بهذه المهام بكل شجاعة و اقتدار غير مسبوقين . 
ويحسب للرجل جهوده الواضحة والتي تجلت في نتائج أداء هذه المؤسسة الأمنية وبخاصة في ما يتعلق بتفعيل الانضباطية بين منتسبي وزارته والكشف عن عديد من بؤر الإرهاب وعصابات التخريب، عوضاً عن تلك اللفتات الذكية التي تنم عن تفكير جديد في التعامل مع المسألة الأمنية ..وبما يساعد على كشف الجريمة قبل وقوعها، كما أن هذا النهج و الممارسة الواقعية والشفافية في الأداء إنما يعكس صدقية المسؤول الحريص على مراقبة العمل الميداني لأفراد الأمن .. وبالتالي محاسبة المقصرين وتكريم المبرزين، كما حدث مؤخراً عندما وجه الوزير الترب بصرف مليوني ريال لضباط وأفراد الحراسات الأمنية بمنطقة حدة في أمانة العاصمة إثر زيارته المفاجئة إلى مواقع العمل تلك بعد منتصف إحدى ليالي الاسبوع الماضي .. وغير ذلك مما سمعنا وقرأنا عن زياراته الميدانية المفاجئة المتواصلة إلى المرافق الأمنية ليكون بذلك سباقا وقريباً إلى الواقع عند تقييم أداء العاملين إما بالعقاب أو التكريم.. وعلى هذا النمط من السلوك فليقتد بقية المسؤولين . 
غداً: حلقة أخيرة 

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
استاذ/عباس الديلمي
عُبّادُ الشهوتين
استاذ/عباس الديلمي
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الأنا النرجسية
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/فتحي أبو النصر
سلامٌ إلى روح أبومطر
كاتب/فتحي أبو النصر
كاتب/محمد عبده سفيان
وسائل السلامة في المحلات التجارية
كاتب/محمد عبده سفيان
دكتور/د.عمر عبد العزيز
نظرية المؤامرة
دكتور/د.عمر عبد العزيز
الاستاذ/خالد الرويشان
جمال بن عمرالسياسي اليمني!
الاستاذ/خالد الرويشان
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.078 ثانية