الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الأربعاء 08 إبريل-نيسان 2020آخر تحديث : 10:23 صباحاً
قوات مدعومة إماراتيا تحتجز تعزيزات سعودية .... مقتل شاب واصابةأخر باطلاق نار في سوق للقات بابين .... علماء أمريكيون يكشفون عن عضو أساسي يتلفه فيروس كورونا بعد مهاجمة الرئتين! .... مخلوقات "تحمينا" من ملايين الفيروسات دون إدراكنا! .... تحليق طائرة مراقبة أمريكية في سماء كوريا الجنوبية .... عراقي يصنع روبوتا لمحاربة فيروس الكورونا .... الطفلة جواهر ماتت في عدن لرفض المشافي قبول حالتها .... العدوان يستهدف مربضا للخيول بصنعاء .... وفيات كورونا تتخطى 36 ألفًا والإصابات 753 ألفً .... دور الأوضاع الحالية في تنقية الهواء ....
دكتور/د.عمر عبد العزيز
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed دكتور/د.عمر عبد العزيز
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
دكتور/د.عمر عبد العزيز
أسئلة متروكة للقارئ
ماهي الحوثية وكيف بدأت؟
ليتنا نتعلَّم منهم
ثُلاثيات متقابلة
الزمن السرمدي الأمريكي!!
سيناريو الجحيم النّووي
قرن الشيطان
سحرُ الأنثى
ميتافيزيقا من طراز ديمقراطي..!!
المعنى ومعنى المعنى

بحث

  
مرام الجميلة
بقلم/ دكتور/د.عمر عبد العزيز
نشر منذ: 5 سنوات و شهرين و 13 يوماً
السبت 24 يناير-كانون الثاني 2015 12:01 م


 حلت مرام محل مريوم. كانت فتاة في الثلاثين من عمرها البيولوجي.. رهيفة القد .. رشيقة الجسد.. تتموْضع في حضرة الجمال والدلال.. مُسيجة بالخصال والكمال.. فريدة جنسها.. وحيدة رشاقتها .. تتكسَّر في سيرها، وتنثال عطراً في مسيرها.. خضراء اللون.. سيدة عوالمها الشفيفة.. تحمل وجهاً هيليني النَّسق.. روماني الطلعة.. خليجي الأرومة.. عيناها عيني مها الصحراء، بأنف أقني عربي المزاج، وحواجب مرسومة بقوة الطبيعة وأدواتها التعبيرية العصيًّة على الفهم، وشفاه تشع بعذوبة الماء الزلال.. صوتها يرن برفارف الأنغام، وصمتها أعمق من الكلام.. مُقيمة في معانيها .. ناظرة لما يعنيها .. بعيدة عن عوابر الأيام. 
عندما رآها المؤلف الافتراضي لهذه السردية.. الحلاج البوَّاح، أدرك على الفور والساعة أنه بصدد أُنثى المعاني السامية.. القادرة على عقد مصالحة وجدانية بين العاطفة المقرونة بالحرمان، والحب الغائب في تفاصيل الأيام، والمنطق البراغماتي الذاهب بالحب إلى مصائره المحتومة. 
كان يتتبع خطاها ويزداد إعجاباً بها، ويتنامى في أحلامه الغسقية، ويراها ماثلة أمامه في كل لحظة صفاء.. كانت تطارد أيامه ولياليه، كما لو أنها صورة قادمة من المرايا المتعاكسة دون ما حد وحدود.. ترافقه في مساءاته الملتهبة بالحنين، وساعات صفوه المقرونة بالتَّحلِيَة والتَّخليِة، ولسان حاله يكرر: 
عليك يانفس بالتَّسلِّي* العِزُّ في الزُّهد والتَّخلِّي 
 وعند لحظات وارداته العابرة كالسحب المسافرة، تتمرأى أمام عيني قلبه في أبهى حلة.. تُدوْزن مزاجه الباهر بأحلى جُملة وجودية.. فيهيم في ملكوت صفائها، ويتحرَّق شوقاً لمعانقة استحالاتها، ويتقلَّب في جمرات نيرانها، ويسعد بأنسام لفتاتها، ويرتفع مع أمواج تقلُّباتها، وينخفض مع سويعات عتابها الصامت، فتميد الأرض من تحت أقدامه، فيهيم على وجهه في البراري والقفار، ولا يجد له ملاذاً من حصارها المكين، فقد امتلأ الفضاء بأريجها، وانسابت قطرات الماء بعطرها الفوَّاح، وتموضع وجهها في مرايا الماء والسماء، وأصبح طيفها النوراني قرين دهره المجبول برؤيتها في السر والعلن، حتى فاض به المقال، وانتشى منشداً بلسان الحال: 
يا ويح روحي من روحي فوا أسفي 
               عليَّ مِني فإني أصل بلوائي 
كأنني غَرِقٌ تبدوا أنامله  
             تغوُّثاً وهو في بحر من الماء 
Omaraziz105@gmail.com 
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
كاتب/فتحي أبو النصر
القول الفصل للشعب وصلابة المجتمع
كاتب/فتحي أبو النصر
دكتور/د.عادل الشجاع
عته بعض المحلّلين السياسيين
دكتور/د.عادل الشجاع
كاتب/علي ناصر البخيتي
ما الداعي لاستمرار اعتقال بن مبارك ولماذا فرضت الإقامة الجبرية على بعض الوزراء؟
كاتب/علي ناصر البخيتي
الاستاذ/حسن أحمد اللوزي -
العقلانية طريق تحقيق الأهداف والمهام العظيمة.
الاستاذ/حسن أحمد اللوزي -
افتتاحية البيان الاماراتية
اليمن في فخ الإرهاب
افتتاحية البيان الاماراتية
كاتب/عباس غالب
الإرهاب .. وما خفي كان أعظم !
كاتب/عباس غالب
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.045 ثانية