الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الأربعاء 23 أكتوبر-تشرين الأول 2019آخر تحديث : 09:08 صباحاً
قوات يابانية الى خليج عدن .... الجوكر يثير الرعب في شوارع الكويت .... أسر مجموعة من الجنود السوادنيين في حجة .... 15 معتقلا يبدأون إضرابا عن الطعام بأحد سجون عدن .... اصابة جنديين واحراق طقم في الشيخ عثمان .... السعودية تعتقل شاعر لانتقاده الترفية والحرب على اليمن .... القوات الإماراتية تواصل انسحابها من جنوب اليمن .... الهلال الأحمر الإماراتي.. أداة استخباراتية لأبوظبي في اليمن .... السعودية والإمارات ضمن شبكة دولية تستغل الأطفال جنسيا .... خبراء إسرائيليون يطورون برمجيات هجومية لصالح جهات عربية ....
كاتب/عبدالله الدهمشي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed كاتب/عبدالله الدهمشي
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
كاتب/عبدالله الدهمشي
تدمير الوجود والمصير
المسارات المحتملة للأزمة اليمنية
هل يمكن تجنب الخسارة والفشل..؟
الاستخفاف الأمريكي بالعقل العربي
وهم الثورة والادعاء الزائف
الحصاد.. وإصلاح الخطأ
في تعقيدات الأزمة الراهنة
قراءة في أزمة الحوار
المعجزة والأنموذج الخيبة الكاملة لبنعمر
المغالطات الخطيرة في ثنائية السنة والشيعة

بحث

  
مقاربة شجاعة للأزمة الراهنة
بقلم/ كاتب/عبدالله الدهمشي
نشر منذ: 5 سنوات و 4 أسابيع و يومين
الإثنين 22 سبتمبر-أيلول 2014 07:30 ص


تقتضي الأوضاع المحكومة بالقلق والهواجس المتزايدين سرعة العمل على طمأنة الجموع الشعبية, وخاصة سكان العاصمة, والمبادرة إلى نزع عوامل التوتر وعناصر الانفجار المحتمل وتدارك الوضع الراهن بكل ما يحول دون انزلاقه إلى مخاطر المجهول والخروج الجزئي أو الكلي عن التحكّم به أو السيطرة على مساراته ومآلاته من قبل أي من أطراف الأزمة أو هذه الأطراف مجتمعة. 
ما سبق قوله لا يُجانب الحقيقة القائمة في الواقع أو الاحتمال, وليس فيه مبالغة بأي قدر, لذلك ندعو كل ذي مسئولية مادية أو معنوية إلى أداء ما تفرضه عليه هذه المسئولية من واجب الحرص على تجنيب الوطن والشعب كوارث وويلات استمرار الأزمة أو انفجارها المنفلت من كل قيد والعصي على التحكم بحجمه ومداه, أو السيطرة على حركته المدمرة ومآلتها الكارثية بكل تأكيد. 
لهذا, وسواه مما يدركه الجميع ويعترف به كل أطراف الأزمة الراهنة, ندعو إلى مقاربة شجاعة للأزمة, تحقق التهدئة اللازمة للعقل والحكمة كي يفتحا طريقاً للسلام والأمن بعيداً عن مناخ القلق والنفسية المضطربة في رؤيتها للواقع وإدراكها لمخاطر ما تتوهّم أنها فرصتها المناسبة لإلحاق الخسارة بالخصوم وإضعاف القوى المنافسة لها في النفوذ ومغانمه, خصوصاً إذا كان معلوماً بيقين تام أن قوى الصراع الخارجي تتحرك في اليمن على هذه المعادلة للقوة والضعف لدى الحلفاء والخصوم من منظور هذه القوى لأطراف الأزمة الراهنة في اليمن. 
ربما يتوجب علينا الحديث بصراحة ووضوح ودعوة القيادة السياسية ممثّلة بالرئيس المشير عبدربه منصور هادي, باعتباره القائد الوطني لليمن في مرحلة مضطربة بكل العناصر المولدة للصراع والمحفزة بكل الوسائل لعوامل الفوضى والانفجار, أقول يتوجب عليَّ دعوة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي لاتخاذ قرارات شجاعة وعاجلة ومحل إجماع وطني باعتبارها تنفيذاً للمبادرة الوطنية, ونزعاً لمبررات التأزم والانفجار تنص على خفض ألف ريال من إجمالي الزيادة السعرية على المشتقات النفطية, وإقالة الحكومة وتحويلها إلى حكومة تصريف أعمال لفترة شهر كفرصة للحوار حول مجمل القضايا ذات الصلة بالأزمة الراهنة والاتفاق على الحكومة الجديدة وبرنامج عملها. 
ستُسقط هذه القرارات الشجاعة مبررات التصعيد وتنقلنا جميعاً إلى وضع متخفف من ضغوط القلق والمخاوف, ومتحرّر من المكايدات والمزايدات التي تذهب بنا بعيداً عن مشاكلنا وعن الحاجة إلى، والمصلحة من, مقاربتها بحلول نابعة من المسئولية الوطنية ومعبرة عن الروح الوطنية الحريصة على الوطن والشعب والمحتكمة إلى العقل والضمير, فهل إلى هذه الشجاعة من سبيل؟! 


تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أستاذ/ عبد الباري عطوان
قمّة موسكو القادِمة بين الرئيسين بوتين وأردوغان هل ستُطلِق الصّيغة المُعدّلة لمُعاهدة “أضنة”
أستاذ/ عبد الباري عطوان
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
أستاذ/ عبد الباري عطوان
لماذا يتعاطى ترامب بفَوقيّةٍ وتعالٍ مع مُعظم القادة العرب والمُسلمين ويتَلذّذ بإهانتهم؟
أستاذ/ عبد الباري عطوان
مقالات
دكتور/د.عمر عبد العزيز
ثقافة المهنة في عصر الوسائط
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/عباس غالب
لمصلحة من تقويض الدولة..؟!
كاتب/عباس غالب
صحافي/احمد غراب
الشعب بذمتكم
صحافي/احمد غراب
صحافي/احمد غراب
أوقفوا الحرب
صحافي/احمد غراب
كاتب/عباس غالب
مخاطر استحضار رموز الماضي ..!
كاتب/عباس غالب
كاتب/فتحي أبو النصر
نقطتا القوة .. نقطتا الضعف
كاتب/فتحي أبو النصر
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2019 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.045 ثانية