الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : السبت 29 فبراير-شباط 2020آخر تحديث : 10:42 صباحاً
صورة عدن ترحل الشماليين تكتسح مواقع التواصل الاجتماعي .... الضنك يجتاح الخيسة بالبربيقة توفي 5أشخاص .... طبيب مصري يعالج الفقراء مجانا ويعطيهم قيمة الدواء .... مقتل جنديين خلال 24ساعة في عدن .... تفاصيل تصفية الجندي هادي بعدن .... الحزام الامني يقتل احد ابناء الصبيحة .... الحنش : اجتماعات الاردن هدفها اطالت امد الحرب .... عاجل.. انفجار يهز ميناء نشئطون بالمهرة .... وفاة قائد في الحزام الامني متاثرا باصابته .... ارتفاع مصابي كورونا في البحرين والكويت الى38حالة ....
دكتور/د.عمر عبد العزيز
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed دكتور/د.عمر عبد العزيز
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
دكتور/د.عمر عبد العزيز
أسئلة متروكة للقارئ
ماهي الحوثية وكيف بدأت؟
ليتنا نتعلَّم منهم
ثُلاثيات متقابلة
الزمن السرمدي الأمريكي!!
سيناريو الجحيم النّووي
قرن الشيطان
سحرُ الأنثى
ميتافيزيقا من طراز ديمقراطي..!!
المعنى ومعنى المعنى

بحث

  
المنقذ من الضلال
بقلم/ دكتور/د.عمر عبد العزيز
نشر منذ: 6 سنوات و أسبوعين
الجمعة 14 فبراير-شباط 2014 08:19 ص


لعلّ كتاب العلَّامة الإمام محمد بن محمد أبي حامد الغزالي بعنوان «المنقذ من الضلال»، نال من الاهتمام والعناية ما يفوق كثيراً من كتُب الغزالي الإشكالية، وأبرزها موسوعته الضافية بعنوان «إحياء علوم الدين»، والتي تمثل أيقونة واسترجاعاً منهجياً دلالياً للمفاهيم الإسلامية حول الوجود والماوراء، وما يتعلق بهما من أحكام ونظرات واجتهادات. 
كان «المنقذ من الضلال» ـ وما زال ـ يمثل محطة استثنائية في استجلاء الغزالي، لسبب بسيط وواضح يتعلق بكونه سيرة ذاتية إبداعية وفكرية مختصرة للإمام، ولعل الجوهر الأصيل في تلك المرويَّة التدوينية الشخصية، يكمن في تنقلات العالم العارف في شتَّى بحور المعرفة، فقد قرأ علوم البرهان اليوناني بصنوف ألوانها، كما تجوَّل في علوم الكلام من منابع التفسير، وحتى تداعيات التأويل الشاقة، وقارع الفلاسفة والمتفلسفين، فيما كان هو بذاته فيلسوفاً لا يُشق له غبار، ومارس التصوف العرفاني ليجد جواباً ناجزاً، غير قابل للتطبيق من طرف الذين لا يتخلَّون تماماً عن أسباب الدنيا وزخرفها .. لكن الأهم من هذا وذاك أن الكتاب انطوى على مكاشفة للذات الحائرة المُتغيِّرة المتحوِّلة المُترقِّية، صعوداً من أدنى إلى أعلى، كما أنه يُبين تواضع العارفين الرائين الذين لا يدَّعون ولا يقولون بالحقيقة المطلقة المغلقة. 
في هذا الكتاب نلتقط التميمة الجوهرية في الرسالة الواضحة، والانتقالات الفكرية المُتسامية، ومعنى الغوص في أعماق الدلالات، التي يفيد منها القراء المعاصرون، ممن يحتاجون إلى رواسخ العلماء، ومآثر الناظرين، واجتراحات العارفين من أمثال أبي حامد الغزالي رحمه الله. 

Omaraziz105@gmail.com 

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أستاذ/ عبد الباري عطوان
ما هي التطوّرات الثّلاثة التي تُؤكّد أنّ العام السادس للحرب قد يكون مُختلفًا عن كُل الأعوام الأُخرى؟
أستاذ/ عبد الباري عطوان
مقالات
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
ملكة سبأ تتحدّث عن الأقاليم..!!
صحافي/عبدالعزيز الهياجم
دكتور/د.عمر عبد العزيز
شرط القيادة الحكيمة
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/جمال حسن -
جرائم بعلامات الانقسام
كاتب/جمال حسن -
دكتور/د.عمر عبد العزيز
منطق المشرقيين
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب مصطفى راجح/مصطفى راجح
أولويات المرحلة الراهنة
كاتب مصطفى راجح/مصطفى راجح
كاتب/عباس غالب
في إشكالية غياب الشفافية!
كاتب/عباس غالب
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2020 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.052 ثانية